عربي English

جديد الأخبار
                                                                      

بلدية العبيدية

اخبار وقرارات البلدية

اجتماعيات البلدة


تهنئة بعيد الأضحى المبارك

  • تهنئة بعيد الفطر السعيد

  • تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المميزون


    الاوائل في الثانوية العامة


    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :1
    من الضيوف : 1
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 998690
    عدد الزيارات اليوم : 381
    أكثر عدد زيارات كان : 19088
    في تاريخ : 08 /01 /2014



    الرؤية والرسالة والقيم

    تعتبر بلدية العبيدية أكبر مؤسسات العبيدية من حيث حجم العمالة التي تستخدمها، وحجم الخدمات التي تقدمها، والمشاريع والأعمال التي تقوم بها. لهذا تعد بلدية العبيدية المؤسسة أو القوة الرئيسة المحركة لعملية نمو العبيدية وتطورها. لقد تأسست بلدية العبيدية كما يذكر في التسعينات من القرن الماضي مبتدئة أنشطتها بكادرلا يتجاوز عدده ثلاثة موظفين كانوا يعملون في بناية مستأجرة. وتعتبر سنة 1997 السنة الرسمية لانطلاقها، حيث واصلت البلدية نموها منذ تأسيسها بسرعة ونوعية عاليتين. وقد عكس نموها في فترة الـ 11 سنة الماضية، حيث يبلغ حجم الكادر الوظيفي في البلدية الآن حوالي 16 موظف يعملون في ثلاثة وحدات رئيسة وفي بناية ملك للبلدية.

      

     رؤيتنا

    بناء مدينة متميزة تتوفر فيها رفاهية العيش ومقومات النجاح.

     

     

     

     رسالتنا

    العمل على تخطيط وتصميم وبناء وإدارة البنية الأساسية والمرافق والخدمات البلدية من خلال الاستثمار الأمثل للموارد البشرية والمادية.

     

     

     

     قيمنا 

    في مسيرتنا نحو رؤيتنا الاستراتيجية ولتحقيق رسالتنا على كافة المستويات، فإننا نحتكم إلى منظومة قيمنا المشتركة التي ستبقى دوماً المرجعية الأساسية:

    العاملون:

    الثروة الحقيقية

    المتعاملون:

    الالتزام بالشراكة معهم وتفهم احتياجاتهم وتوقعاتهم

    التحول:

    الإيمان بالتغيير والسعي إلى التطوير نحو الأفضل

    الأداء:

    إنجاز المهام المطلوبة بالطريقة الصحيحة

    التكامل:

    التركيز على العمل الجماعي من خلال التعاون وتبادل الآراء

    الإبداع:

    تبني المبادرات وتقدير المبدعين

     

     

     

     

     



    تم عرض هذه الصفحة 1387 مره/ مرات